الاثنين, 15 أغسطس 2022   |  

مجلس أمناء مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة يعتمد عددًا من القرارات والسياسات لدعم الخطة الإستراتيجية للمركز والمشاريع للعام 2021 – 2025م.

مجلس أمناء مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة يعتمد عددًا من القرارات والسياسات لدعم الخطة الإستراتيجية للمركز والمشاريع للعام 2021 – 2025م.

ترأس-صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس مجلس أمناء مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة الاجتماع التاسع للمجلس في دورته الخامسة -عبر الاتصال المرئي- بحضور أعضاء المجلس. 

وفي بداية اللقاء رحب الأمير سلطان وأعضاء المجلس بانضمام المهندس مبارك بن عبد الله بن محمد الخفرة وتعيينه رئيساً للجنة الاستثمار والموارد المالية المنبثقة عن مجلس الأمناء، وتلى ذلك استعراض عدداً من المواضيع المدرجة على جدول أعمال الاجتماع ومناقشتها، وكان من أبرزها اعتماد مصفوفة الصلاحيات والسياسات والقوائم المالية للمركز، كما شمل الاجتماع مجموعة من التعيينات في بعض المناصب القيادية بالمركز والتي تدعم خطة المركز الاستراتيجية ومشاريعه الاستثمارية وبرامج الأبحاث العلمية المستقبلية. 

 كما قدر أعضاء المجلس جهود القائمين على مبادرة المركز للمجموعات البحثية ذات الكوادر البشرية المتميزة في التخصصات المتنوعة (صحية/طبية، اجتماعية/إنسانية، تقنية/هندسية) والتي تتيح المشاركة بها في أكثر من مجموعة، كما تتيح الفرصة لطلاب الدراسات العليا التقديم عليها في مسار الأبحاث الابتكارية. وأبدى المجلس تقديره للمبادرة والتي تخدم شعار ورسالة المركز لتكون علماً ينفع الناس. 

 وفي ختام الاجتماع شكر الأمير سلطان أعضاء مجلس الأمناء، وأعضاء اللجان العاملة مع المجلس، وكذلك منسوبو المركز، على جهودهم ومواصلة الإنجازات - ولله الحمد- سائلاً المولى -عز وجل- أن يوفق الجميع لما فيه الخير والسداد.